بواسطة
عُدل
شرح البيت الاتي : سقى الله شاما كان فيها اجتماعنا بأحبابنا مغدودقا سكبا؟ اهلا بكم في موقع نصائح من أجل الحصول على المساعدة في ايجاد معلومات دقيقة قدر الإمكان من خلال إجابات وتعليقات الاخرين الذين يمتلكون الخبرة والمعرفة بخصوص هذا السؤال التالي : . شرح البيت الاتي : سقى الله شاما كان فيها اجتماعنا بأحبابنا مغدودقا سكبا؟ وفي النهاية بعد ما قدمنا الإجابة لكم في الأسفل علي سؤالكم شرح البيت الاتي : سقى الله شاما كان فيها اجتماعنا بأحبابنا مغدودقا سكبا؟ نتمنى لكم النجاح والتفوق في حياتكم، ونرجو أن تستمروا في مواصلة زيارة موقع tipsfull.com وأن تواصلوا الحفاظ على طاعة الله وفعل الخيرات ومساعدة الاخرين.

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة

شرح البيت الاتي : سقى الله شاما كان فيها اجتماعنا بأحبابنا مغدودقا سكبا؟

فهم معاني المفردات ﻻ بد أن يسبق الإعراب ...
شاما : بلدا
اجتماعنا : جوارنا وقربنا من بعضنا
مغدودق : من صفات الماء غدق ومغدودق سكبا : غزيرا

جملة كان فيها اجتماعنا جملة فعلية في محل نصب حال على اعتبار أن شاما اسم معرفة وليست نكرة
أما مغدودقا خبر كان منصوب بالفتحة

ابيات وشرحها من احدى القصائد : 

 أرى القمر ابن الشمس قد لبس العلا رويدك حتى يلبس السعر الخد

المحسّنات البلاغية:-
يلبس الشعر الخد ----< كنايه عن الرجولة
لبس العلا ---< استعاره

الشرح : يمدح الشاعر شخصا مفقود كأنه كالقمر ووالده كالشمس لارتفاع مكانتهما فكأنما لبس ثوبا من العلا ويقول له تمهل حتى تبلغ سن الرجولة.


2- يخفى العداوة وهي غير خفية نظر العدو بما اسر يبوح

المحسّنات البلاغية:-
يخفي , غير خفية طباق
العداوة , العدو ---- جناس
اسر, يبوح --- < طباق

الشرح : يقول الشاعر بان عدوه يخفي عداوته له لأنه يخافه في حين إن العداوة لا يمكن أن تخفى لان نظرته تبوح بها .

3- فلا مجد في الدنيا لمن قل ماله ولا مال في الدنيا لمن قل مجده

المحسّنات البلاغية:-
فلا مجد , ولا مال ---- طباق.
في الدنيا , في الدنيا ---- جناس.
لمن قل , لمن قل ----- جناس.

الشرح : يصرح الشاعر أن المجد في الدنيا لا يتحقق لمن لا مال له .
والمال لا يصير لمن لا مجد له , فالمجد بحاجه إلى مال والمال بحاجة إلى المجد ولا يكون احدهما بدون الأخر .

4- وفي الناس من يرضى بميسور عيشه ومركوبه رجلاه والثوب جلده

المحسّنات البلاغية:-
مركوبه رجلاه والثوب جلده --- كنايه عن يسر العيش

الشرح : يقول الشاعر في هذا البيت بأن هناك من الناس من يرضى بالقليل اليسير من العيش ويعيش راجلا عاريا وهو من كان يرضى لهذا العيش طائعا لله تعالى , فهذا هو صاحب الهمة العالية .


5- لساني بنطقي صامت عنه عادل وقلبي بصمتي ضاحك منه هازل

المحسّنات البلاغية:-
عادل , هازل ----< تصريع , قافيه داخليه
نطقي , صمتي -----< طباق
صامت , صمتي ------< جناس
الباء في كلمة بنطقي وكلمة بصمتي هي بمعنى (في)

الشرح : يقول الشاعر أن لساني صمت عنه فلا نخاطبه أي يعدل عن مخاطبته وخلال هذا الصمت يضحك قلبي سخريه منه وازدراء به واحتقارا له.


6- ومن أي ماء كان يسقي جياده ولم تصف من مزج الدماء المناهل

المحسّنات البلاغية:-
ماء , دماء ----< جناس
تصف , مزج ----< طباق

الشرح : هذا البيت بيت شعر في المدح يتساءل الشاعر من أي ماء كان يسقي خيله , في حين ان المياه كلها قد امتزجت في دماء من القتل

معاني كلمات :
الجياد : الخيل
المناهل : الموارد
7- وأبصر منك الرزق والرزق مطمع وأبصر منه الموت والموت هائل

المحسّنات البلاغية:-
مطمع , هائل ----< طباق
منك , منه -------<
الرزق , الرزق -------< جناس
الموت , الموت------< جناس

الشرح : يقول الشاعر لقد رأى منك الرزق فطمع به وفي الوقت ذاته رأى الموت في سيفك فأخافه فتقلب بين الطمع في رزقك ومهابة من سيفك .

أسئلة مشابهة

0 إجابة
سُئل فبراير 28 بواسطة مجهول
  • اعرب
  • سقى
  • الله
  • شاما
  • كان
  • فيها
  • اجتماعناا
...